الرئيسية / الحديث والمصطلح / أحاديث محققة / درجة حديث (75) ” إِذَا مَدَّ يَدَيْهِ فِي اَلدُّعَاءِ, لَمْ يَرُدَّهُمَا, حَتَّى يَمْسَحَ بِهِمَا وَجْهَهُ”

درجة حديث (75) ” إِذَا مَدَّ يَدَيْهِ فِي اَلدُّعَاءِ, لَمْ يَرُدَّهُمَا, حَتَّى يَمْسَحَ بِهِمَا وَجْهَهُ”

حديث (75) عَنْ عُمَرَ بن الخطاب – رضي الله عنه – قَالَ: – كَانَ رَسُولُ اَللَّهِ – صلى الله عليه وسلم – إِذَا مَدَّ يَدَيْهِ فِي اَلدُّعَاءِ, لَمْ يَرُدَّهُمَا, حَتَّى يَمْسَحَ بِهِمَا وَجْهَهُ”

 حديـث منكـر:

أَخْرَجَهُ اَلتِّرْمِذِيُّ (3308)  والبزار في مسنده (1/ 3386)   كلاهما من طريق حماد بن عيسى الجهني وهو ضعيف

وقال الترمذي في سننه (5/ 463): صحيح غريب لا نعرفه إلا من حديث حماد بن عيسى وقد تفرد به وهو قليل الحديث وقد حدث عنه الناس و حنظلة بن أبي سفيان هو ثقة وثقه يحيى بن سعيد القطان.

قال أبو حاتم  عن حماد بن عيسى في الجرح والتعديل (3/ 145) ضعيف الحديث

وقال أبو عبيد الآجري عن أبي داود ضعيف روى أحاديث مناكير (تهذيب الكمال 7/ 282).

وقال البزار في مسنده (1/ 3386) : وهذا الحديث إنما رواه عن حنظلة حماد بن عيسى وهو لين الحديث وإنما ضعف حديثه بهذا الحديث ولم نجد بدا من إخراجه إذ كان لا يروى عن النبي صلى الله عليه وسلم إلا من هذا الوجه أو من وجه دونه أهـ.

للحديث بعض الشواهد لكنها غير صحيحة

منها  حديث ابن عباس رضي الله عنهما

عن عبد الله بن عباس – رضي الله عنهما – : أنَّ رسولَ الله -صلى الله عليه وسلم- قال : «لا تَستُروا الجُدُرَ ، وَمَنْ نَظَرَ في كتاب أخيه بغير إذنه فإنما يَنْظُرُ في النَّارِ ، سَلُوا الله بِبُطُونِ أكُفِّكُمْ ولا تَسألُوهُ بِظُهورِهَا ، فإذا فَرَغْتُمْ فَامسَحوا بها وجوهكم».

  رواه  أبو داود وهو منكر جدا

أخرجه أبو داود (1270)  وابن ماجه (3856) والحاكم في المستدرك (1/ 719)  وغيرهم رووه من طرق عن مُحَمَّدِ بْنِ كَعْبٍ الْقُرَظِىِّ عن   بْن عَبَّاس رضي الله عنهما

قال أبو حاتم في: العلل (2 / 351):  هذا حديث منكر .

 وقال أبو داوود في سننه (1/ 468) روي هذا الحديث من غير وجه عن محمد بن كعب كلها واهية وهذا الطريق أمثلها وهو ضعيف أيضاً أهـ.

ومنها حديث السائب بن يزيد – رضي الله عنهما –

  عن  السائب بن يزيد – رضي الله عنهما – : عن أبيه : «أنَّ رسولَ الله -صلى الله عليه وسلم- كان إذا دَعَا فَرَفَعَ يَدَيْهِ مَسَحَ وَجهَهُ بَيَديه» ([1]) ضعيف :  أخرجه أحمد (4/ 221)  وأبو داود (1492) من طريق بن لهيعة عن حفص بن هاشم بن عتبة بن أبي وقاص عن السائب بن يزيد عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم ..

فيه حفص بن هشام مجهول وابن لهيعة ضعيف

وفيه حفص بن هشام مجهول قال المزي في تهذيب الكمال

وابن لهيعة ضعيف .قال الزيلعي في  نصب الراية (3/ 43) : وهو معلول بابن لهيعة أهـ

و استدل بهذا الحديث على استحباب مسح الوجه باليدين بعد الدعاء لكن  الأحاديث الواردة في هذا الباب إما ضعيفة أو منكرة لا يحتج بها  والأحاديث الواردة في رفع اليدين في الدعاء متواترة رواها الثقات  ولم يرو الثقات أحاديث مسح الوجه باليدين بعد الدعاء ألبتة فدل ذلك على نكارتها  والله أعلم.

******* ******

الشيخ / أبو مصعب سيد بن خيثمة.

عن khithma

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*